علم القراءات

مفهوم علم القراءات

تُعَرف القراءات بأنّها كيفيّة قراءة كلمات القرآن الكريم وآداء آياته، وهي ما اتّفق عليه من قراءات من أحد الأئمة والتابعين نقلاً عن الرسول صلى الله عليه وسلم، وعلم القراءات يحتوي على علوم التجويد للقرآن الكريم، ويعتمد على العديد من الأبواب والمباحث المتعلّقة في علوم القرآن الكريم وعلوم لغتنا العربيّة وقواعدها ومعانيها . منافذ علم القراءات وعلم القراءات: هو علم يشتمل على أكثر من منفذ من النوافذ الأساسيّة لعلوم القرآن الكريم وهي: طريقة نطق آيات القرآن الكريم وإخراج حروفه . طريقة كتابة ألفاظ آيات القرآن الكريم .

أماكن اتّفاق ناقلي آيات القرآن الكريم وأماكن اختلافهم .

ترجيع كلّ قراءة من القراءات إلى ناقل كيفيّة القراءة .

تحديد ما يعتبر متواتراً صحيحاً أو آحاداً صحيحاً ممّا لم يصح من رواة القراءات المختلفة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *